Please reload

Recent Posts

يجب على شبابنا أن يعرفوا كيف تكونت هذه الوحدة عبدالوهاب حلواني و 89 شخص آخر يكتبون اهل مكة ادرى بشعابها

September 23, 2019

1/10
Please reload

Featured Posts

أزمة تاريخ طريق الهدا تعود للسطح.. والحلواني: دكة جدي قبل كازينو بافيل

February 24, 2015



أميرة المولد – الطائف

رابط الخبر

من هنا


عقب الاختلاف حول رواية طريق الهدا وحقيقة نسبة شق الطريق للحلواني، أوضح لـ”عين اليوم” محمد الحلواني أن قصة تاريخ طريق الهدا معروفة لدى المؤرخين والمهتمين بالتاريخ، “لكن البعض يجهل أو يتجاهل حقيقة ذلك، فيقوم بسرد قصص مخالفة للحقيقة، وفي ذلك تزييف صريح للتاريخ”.
وقال إنه من المعروف أن الشيخ عبدالوهاب حلواني -رحمه الله- كان يمتلك الكثير من الأراضي في الهدا، وقد اشتهر موقعان منها باسم “دكة الحلواني”، والموقعان كلاهما كان استراحة للمسافرين وأحدهما أصبح منتجعا للملوك ومقراً لمصيف الدولة، وهو الكائن حالياً بجوار فندق رمادا وتلفريك الهدا، ولكن هناك من يخلط بين الموقعين والطريقين المخصصة للسفر قديماً والطرق الأثرية “درب المشاة والدواب”، بالإضافة إلى “درب الجمالة”؛ فأحدهما ما زال موجوداً والآخر انقطع في المسافة التي أنشئ بها كوبري الحلواني، والذي كان يسمى قبل ذلك بملف أو لفة الحلوانين علماً أن أغلب الأراضي تم بيعها واشترى التاجر محمد بافيل واحدة منها وقام بإنشاء مقهى اشتهر بكازينو بافيل الذي لم يكن موجودا أثناء شق طريق الهدا.
وقد أشارت بعض المصادر إلى زيارة الملك سعود -طيب الله ثراه- للطائف عام 1374هـ، إذ دعاه أمير الطائف عبدالعزيز بن معمر وكان ضمن المدعوين الشيخ عبدالوهاب حلواني، وقدم للملك قارورة ورد طائفي نيابة عن أهالي الطائف ودعاه إلى وليمة غذاء في اليوم التالي بقصر الدار البيضاء بوادي محرم وأطلعه على الطريق الذي شقه من النقبة الحمراء صعودا إلى دكة الحلواني في الهدا الكائنة اليوم بجوار تلفريك الهدا.
وقد خطرت فكرة الطريق للملك سعود واستدعى الشيخ محمد بن لادن وكلفه بإنشاء طريق يربط بين مكة والهدا والطائف وكلف صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز -رحمه الله- حين كان وزيرا للمواصلات بالتعاون مع شركة بن لادن لإنشاء الطرق، كما أمر بإرساء الطريق من النقبة الحمراء إلى الهدا لعبد الوهاب حلواني وأمر بإنشاء لجنة برئاسة نائب الملك سعود ولي العهد الأمير فيصل بن عبدالعزيز آنذاك وعدد من الأعضاء لفتح طرق في الهدا وفي الشفا أيضاً.
وقد أصدر الملك سعود -رحمه الله- مرسوما برقم 968/4/1/11 في 5 / 6 / 1374هـ والتي ذكرته لنا صاحبة السمو الملكي الأميرة فهدة بنت سعود وقد اعتذرت اللجنة عن فتح هذه الطرق لتكلفتها الباهظة وشاء الله أن تفتتح على يد الشيخ عبدالوهاب حلواني في 20/ 12 / 1377هـ كما ذكره الشيخ أحمد قزاز -رحمه الله- في الصحف عام 1378هـ أثناء زيارة الملك سعود ومشاهدته لهذه الطرق التي فتحها عبدالوهاب حلواني على غرار طريق النقبة الحمراء الصاعد لدكة الحلواني بالهدا أقيم حفل في الدكة وحضره ضيوف الدولة وكان منهم الشيخ عبدالله السالم آل الصباح.
وقد توفي عبدالوهاب حلواني في شهر صفر من العام 1379هـ وكان أثناء ذلك لا يزال العمل قائما في طريق الطائف – الهدا – مكة وقد أمر نائب الملك وولي العهد الأمير فيصل بن عبدالعزيز -رحمه الله- أثناء ذلك بتكوين لجنة لتقسيم إرثه والتي لم تنته إلا بعد سنتين قرابة العام 1381هـ – 1382هـ وكان لا يزال العمل قائما في الطريق وافتتح الطريق عام ١٣٨٥هـ الملك فيصل -رحمه الله- وتمت تسمية الكوبري بـ”كوبري الحلواني” وصاحب هذا الحفل افتتاح كازينو بافيل حيث لم يسبق أن كان موجودا قبل هذا التاريخ.

 

Share on Facebook
Share on Twitter
Please reload

Follow Us