بحث
  • محمد خليل حلواني

ابراهيم بن عبدالوهاب حلواني


الشيخ ابراهيم بن عبدالوهاب حلواني رحمه الله هو الابن الثاني للشيخ عبدالوهاب بن محمد حلواني

ولد في الاول من شهر رجب لسنة 1350 للهجرة 1-7-1350 هـ كان يهوى كرة القدم ومن المواقف الطريفه في حياته التي حكاها رحمه الله لابنائه أنه كان يلعب كرة القدم هو وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالله الفيصل رحمه الله في الطائف وأثناء خروج والده الشيخ عبدالوهاب حلواني رحمه الله مع الملك فيصل رحمه الله الذي كان النائب العام على الحجاز آن ذاك قاما بالهروب لانهما فطنا للعقاب الذي سوف يلحقهما لتأخيرهما صلاة العشاء وفعلا قام الامير فيصل بن عبدالعزيز آن ذاك بحبسهم حتى ساعه متأخرة من الليل

كان يحب التصويرومشاهدة السينما في المقاهي السعودية القديمة بالطائف او في مصر وقد قام بتصويرعدة افلام سينمائية لحفلات والده الشيخ عبدالوهاب حلواني رحمه الله ، ولكن للأسف أكثر هذه الأشرطة اتلفت لانها ظلت فترة طويلة دون معرفة طريقة اعادتها وتشغيلها ، كذلك كان يهوى السفر والترحال واكتشاف العالم الآخر ، بدا حياته في العمل لدى والده الشيخ عبدالوهاب بن محمد حلواني في حلقة الخضار والفواكه بالطائف ، وكان يقوم بتخليص المستحقات ومتابعة سداد المزارعين لوالده رحمه الله وذلك مع كل من الشيخ محمد ابو الهطيل رحمه الله وابن عمه الشيخ محمد بن صالح حلواني والموسيقار طارق عبدالحكيم رحمه الله

له مزارع قائمة في كل من الهدا و وادي ليه و وادي نخب وهذا بخلاف املاكه الأخرى في الطائف مثل السداد والمنطقة المركزية التاريخية ، أشهر مزارعه مزرعة أم السلم والبواطن والأولى منهما تميزت بوجود النخل فيها رغم صعوبة ظهوره في الطائف آن ذاك وكذلك المنتجات الزراعية الأخرى وكان يقوم بجمع افراد العائلة في المزرعة وقت الحصاد او بعد الامطار والسيول

اشتغل في حياة والده بالتجارة وأسس مؤسسة تجارية للاستيراد والتصدير والمقاولات وعمل مع والده بفتح الطرق واستمر في فتح الطرق كعادة والده رحمه الله حتى بعد وفاته وعمل في الكثير من المناقصات الحكومية مع وزارة الدفاع والطيران

تزوج من ابنة عمه الشيخ صالح بن محمد حلواني رحمه الله وله ثلاثة من الذكور وسبعه من الاناث وهم صالح وخليل رحمه الله وعادل ،توفي الشيخ ابراهيم حلواني في 18- 3-1396 هـ وكان مما اشتهر به انه لم يغضب احد ولم يؤذي احد وكان من خيرة الأشخاص الطيبين

#ابراهيمحلواني #قصة #مقال #محمد

81 عرض